26 فبراير، 2014

يا رب

دروس اليوجا لم تعد تهدئ كل هذا التيه، فعيني صحن حار مصاب بحموضة الطماطم هذا الصباح، دمي يفور في ماء ساخن، وصدري يعلو ويهبط كقنفذ ممسوس؛ ولا حضن هناك..

إذا لمستني أيها العارف سأتقيء من الذنوب، وقلبي مشدود كقوس، كلما استنجد بروحي؛ وجدها على جدار جسدي تغرس أظافرها بهلع حاد، وكل ما على العالم أن يتوقف عن الغدر، أنا مهترئة كسكن مشروخ !  


If it is not going to be ok ya rab, then I need a hug !
....

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق