24 مايو، 2013

من كان يحلم

لو كنتُ أصغرَ من قلبي لقلتُ لَهُ : خُذني إلى مُلتفى حُلمي بمولدِهِ*
...
*محمود درويش

...

هناك 10 تعليقات:

  1. تتحامق فيروز فتسأل: وليش منتلفّت خايفين، ومن مين خايفين؟ وكأنها لا تدرى
    لكن على أية حال، خلّينا خلّينا وتسبقنا سنين؛ عَلّ الدنى تشتى ياسمين، ع اللى اتلاقوا ومش عارفين، من مين خايفين .. او عارفين

    ردحذف
    الردود
    1. هي بعيدًا عن كون وجود الحماقة بجانب اسم فيروز يحمل الكثير من الـ هه :o بس قد تحلو الحماقة بها على أي حال :))

      حتى لو اتأخر بكره ولو عارفين وبعدين الست رجعت استدركت وقالت " أنا خوفي من عتم الليل " في اغنية تانية واهه كله مستني طلعت يا محلا نورها الشمس والكدهون :)

      حذف
  2. مهو يعنى مين يشهد للعروس الفيروية إلا أمها النهوية؟! :D

    ثم ماله عتم الليل يا جدع انت؟ مسمعتيش على وهو بيقول: فى هويد الليل ولقيتك؟ :)

    وفى الاخير: الكدهون هيطلع بالشمس يا عمنا. وتيجى تلزقلنا بقى لما نزهق :P

    وبس :)

    ردحذف
  3. طب ما تكسري الظروف وخلاااااص!!!!

    ردحذف