13 سبتمبر، 2014

احبسوا أنفاسكم


إذا انكسرت عينك في الدمع، 
لن يحبها أحد .. 
فاسحبها بماسح السيارات،
وضُمَّ نفسك للإطارات السريعة..
قد يحن العالم،
ويخترع نظارة للشمس تطير بك..
في اتجاه سحابة لا تهجرك ..
__

الوقت عصا تدوس الرقاب،
والضوء ميتٌ .. 
يقسم الرؤوس لفراشات ووطاويط،
الظلمة أصابعنا في المضاجع
والعناكب تحتل مصانع الحلوى، 
والثعابين تحتل صدورنا،
 والحزن غولًا خرج من كل هذا؛
ليهدم سمائنا والكواكب..
 الحزن يكسر أسطورته
( الحزن ليس طيّرًا أبيض )*، 
بل ينام ليبني في دمائنا ثورته!.
__

أنا كائن متناقض..
لا يحب الارتفاع،
ويحلم ببلونة على برج القاهرة،
تُقبله على الوجنتين 
وتدفعه في النهر ..
 __

من كان يحلم مثلي أن يقتل الأشباح،
فأنجبت له شعوبًا من الكوابيس؟..
من كان أذكى مني ليقتل عياله الطيبين كي يعيش ؟، 
من كان يقتل خوفه في الحُضن؟..
من كان يقف على قارعة الكواكب ..
ويلضم بسمته بالطيران؛ 
فلا تفرقه السُبل في " التكشيرة "،
من كان يغني ليلته وصباحه
(وَلاَ تَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا(،
 فلا ترهقه البرودة.
من كان أذكى مني  ليمر !
__

شاعر ما هناك ينادي 
( هنا مدن الرب
لا شئ يدعو للدهشة )،
والشوارع موج غاضب..
تأكلنا في صمت،
ليسقط طفل شرير من فيلم الرعب،
ويحدثني عن كيف تموت الضَمّة.
__

 فإذا كانت بيضاء الثلج تحيا بقُبلةٍ..
فلماذا نحمل كل هذا الموت يا أمي؟!. 
....
*محمود درويش- * سورة آل عمران- *‏أحمد أنيس

هناك تعليقان (2):

  1. صرنا ننز حزنا كإسفنجة ؛ يا رب هون !

    ردحذف
  2. الحزن ليس طيّرًا أبيض .. درويش كذب علينا حين قال عكسها :)

    ردحذف